أنت هنا: Homeفيديو تيوباخبارصحيفة روسية: من يريد تدمير قطر ومن سيدافع عنها؟

صحيفة روسية: من يريد تدمير قطر ومن سيدافع عنها؟

Written by  Published in اخبار الأربعاء, 07 حزيران/يونيو 2017 08:48

أقراء

قال المحلل الروسي، ألكسندر فرولوف، إن قطر تنتج 30 بالمائة من احتياج السوق من الغاز الطبيعي، وإن كلفة استخراجه هناك ضئيلة، إلى جانب كلفة نقله، متسائلا: "من يريد تدمير قطر، ومن سيدافع عنها؟".

وفي المقال الذي نقلته "روسيا اليوم" مترجما عن صحيفة "أيزفيسيتا"، قال الكاتب إن قطر تصدر الغاز لكل من الصين والهند وبريطانيا وبلجيكا وإيطاليا، وكوريا الجنوبية، واليابان، وبولندا، مع أن كلفته أعلى من الغاز الروسي بالنسبة للأخيرة.

واتجهت قطر بحسب الصحيفة إلى السوق الآسيوي مؤخرا، ولم تعد السوق الأوروبية من أولوياتها.

وتابع: "بيد أن النزاع المسلح مع قطر سيؤدي إلى تدمير البنى التحتية، وتاليا إلى ارتفاع حاد في سعر الغاز الطبيعي المسال في الأسواق العالمية على المدى القريب. وهذا سيصب في مصلحة شركات الغاز في الولايات المتحدة وأستراليا، التي ستدخل بقوة إلى أسواق الغاز وتجني الأرباح، وبخاصة الشركات الأسترالية".

وقالت الصحيفة إن أكبر دول منتجة لغاز الهيليوم هي الولايات المتحدة، وقطر، والجزائر، وروسيا، وتنتج قطر منه 40 مليون متر مكعب للسوق الذي يحتاج 170 – 190 مليون متر مكعب، وتخطط لزيادة الانتاج.

وغياب قطر عن السوق، سيؤدي إلى ارتفاع حاد في أسعاره، وبالتالي التأثير على القطاعات الصناعية لآسيا والمحيط الهادئ.

ولفت إلى أن إيران أيضا مستفيدة من الحصار القطري، لأنها شريكة معها في حقل الشمال، وستحتل مكانها في سوق الغاز الطبيعي.

وتساءل الكاتب: "هل ستتطور الحرب الدبلوماسية أكثر؟ لا ريب في أن قطع العلاقات الدبلوماسية أمر محزن، لكن شركاء قطر التجاريين هم خارج العالم العربي".

وعن المدافعين، قال إن كثيرين سيدافعون عن قطر في حال نشوب نزاع عسكري، وستستمر في إنتاج وتسويق النفط والغاز في الأسواق العالمية. وهذا يعني أن خطة رفع أسعار النفط والغاز والهليوم ستنجح لفترة قصيرة فقط.

 

المصدر : عربي 21

Read 152 times
Login to post comments
0

الاكثر قراءة

« October 2017 »
Mon Tue Wed Thu Fri Sat Sun
            1
2 3 4 5 6 7 8
9 10 11 12 13 14 15
16 17 18 19 20 21 22
23 24 25 26 27 28 29
30 31          

معلومات صغيره

مدينة عمّان هي عاصمة المملكة الأردنية الهاشمية ومركز محافظة العاصمة. تُعد أكبر مدن المملكة من حيث المساحة وعدد السكان، إذ بلغ عدد سكانها مع الضواحي المجاورة (عمّان الكبرى) في عام 2014 حوالي 4 مليون نسمة.